سم الزرنيخ علاج فعّال.. للسرطان

رغم خطورة مادة الزرنيخ السامة، فان بعض خصائصها سمحت للقدامى منذ ألفي عام بعلاج مرض خطر يصيب الإنسان بالنزيف، هذه الحقيقة شجعت أطباء صينيين على اختبار فعالية هذه المادة على شكل حاد من أشكال سرطان الدم.
ويقول الدكتور ليونيل أديس المختص في أمراض الدم بمستشفى ابن سينا الفرنسي: «يبدو ان الزرنيخ فعال جدا في علاج هذا النوع من السرطان، ذلك انه يقضي بشكل تام على البروتينات السرطانية التي تمنع نمو الكريات الدموية البيضاء».
ويقوم علاج مرضى سرطان الدم في الوقت الراهن على العلاج الكيميائي وتناول بعض الأدوية، مما يسمح بشفاء 90 في المائة من الحالات، أما الزرنيخ فيستعمل في المرحلة الثانية في حالة عدم نجاح العلاج الأولي.
ويجري الدكتور أديس في الوقت الراهن أبحاثا لمعرفة ما اذا كان بالإمكان استعمال الزرنيخ كعلاج أولي، خاصة انه أقل سُمّية من العلاج الكيميائي، لكن ذلك يتطلب خمس سنوات على الأقل قبل الإعلان عن النتائج النهائية.
وفي السياق ذاته، تحدث مقال نشرته أخيرا مجلة «جورنال أوف كلينيكل انفستيغاسيون» عن آفاق جديدة لاستعمال الزرنيخ في علاج عدد من الأمراض، حيث أثبت فريق بحث أميركي ان هذه الجزئية تتفاعل بطريقة مختلفة تماما مع الخلايا السرطانية.
لاحظ أعضاء الفريق العلمي أن الزرنيخ يكبح عمل البروتين «جي ال أي 1» ما يحول دون نمو الأورام السرطانية، وقد لوحظ هذا على الخلايا السرطانية المستزرعة وعلى فئران مصابة بسرطان في الدماغ وسرطان العظام، حيث أظهرت النتائج ان الفئران تقاوم المرض وتعيش قرابة ثمانية أشهر إضافية بعد اخضاعها للعلاج بالزرنيخ.
وتعتبر هذه النتائج واعدة للغاية، لان الزرنيخ نجح حيث فشل الكثير من الأدوية، وهو ما يفتح باب الأمل واسعاً أمام من يعانون السرطان خاصة فئة الأطفال.

Advertisements

One thought on “سم الزرنيخ علاج فعّال.. للسرطان

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s